الدكتور عالي سرحان القرشي

جديد المقالات


جديد الملفات

جديد الأخبار

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المقالات
تدويناتي
إليكم ربى الأخباب تعزف شكرها
إليكم ربى الأخباب تعزف شكرها
12-13-2011 01:24 PM

إليكم ربى الأخباب تعزف شكرها
د / عالي سرحان القرشي
ولاة الأمر في هذه البلاد عودونا على سياسة الباب المفتوح ، والحوار البناء . وهاهي الأخباب اليوم بعد أن من الله عليها ، برفع ولاة الأمر مظلمتها ، تعزف شكرها لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة بعد صدور أوامره بضرورة إعطاء الحقوق الشرعية لأصحابها دون مماطلة أو اجتهاد ينحرف بمضمونها الشرعي ، فله ولولاة الأمر الشكر والعرفان ، وجاء هذا النص من وحي أجواء الفرح التي شملت أفراد القبيلة شيوخا ، وأطفالا ، رجالا ونساء .
قوافيّ تعدو والحقائق تســـبقُ ومن خالد تسري المشاعر تعبـــــــــق
ومن نبعه تروى وتسرج خيلها ومن خالد عظمى المجازات تصـــدق
عرفتك صدقا يصطفي القول فكره ويخبر من في القول يغــلو ويفتق
فقلت مقالا لا أروم تزلفـــــــــا ولكنـــــه تعبـــــــير شكر يحقــــق
ويشهد فيما بين قولي حقائقٌ تــــــجلت عن الشـــــــــهم النبيل تفتق
فإن عبرت عما أريد فقد وفت وإلا فدعــــها في مقامك تبســــــــق
أبا بندر منا سلام مودة به نبض عرفان من القلـــــــب يخفق
بوجهك آيات الإغاثة تنتخى وبين يديك الحــــــــــــق يعلو وينطق
أنخنا مطايانا ببابك فانتدت مقاما يزيل اللبــــــــس حين يمنطق
جلوت عن الحق الصريح غمامة فأنهلنا مزنا من العـــــــدل يغدق
به قرت الأعيان وارتاح ظمؤها ومالت إلى فيء به الوعد يصــدق
تأنيت في سمع وأمهلت جامعا وحين استبان الأمر ما كنت تُسبق
إلى الفصل فيما كان يشكل بيننا من الرأي حتى لا يحور ويخـــفق
فشكرا قوي الأمر حين حسمته وأنفذت فيه الحق يعلو ويشــــــرق
قصدناك ياقصد الحوائج لم تنم عيونك حتى جاءنا الصدق ينطـــق
تقول أنا الموصى وصية حازم غياث ذوي الحاجات أمر محــــقق
فأكرم بك المأمون حين تقيمها وصية عدل دونه الروح تنفـــــــق
أبي متعب أمضى الهناءات بيننا وألبســـــــها ثوبا من العز يبــــرق
على الحق والهدي المبين قوامها وعند احتدام الأمر سيف مصــدق
إليكم ربى الأخباب تعزف شكرها وترعى لكم عهدا على العز يبسق
أجبت قريشا حين ألقت خطابها بري من العــــدل المقدس يفهــــــق
أصاخت إليه ثوب عز يعزها بأمر كتاب الله تمســــي وتشــرق
بدار بها آل السعود وشعبهم سموا فوق من يبغي ومن يتشـــدق
وصانوا تراث الروح عن كل حاقد ومدوا رواق المجد لا يتفتـــق
حفظنا إله العرش من كل سوءة بحب ولاة الأمـــــر لا نتفـــــــرق

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 473


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
3.57/10 (236 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.