الدكتور عالي سرحان القرشي

جديد المقالات


جديد الملفات

جديد الأخبار

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

المقالات
تدويناتي
خالد الفيصل عمق الإبداع وحرية الفكر
خالد الفيصل عمق الإبداع وحرية الفكر
12-22-2012 10:05 PM

عمق الإبداع وحرية الفكر
د. عالي سرحان القرشي *





خالد الفيصل رمز ثقافي عاقر الإبداع وصاوله في مجالات برز فيها؛ في مجال الشعر، وفي الفن التشكيلي، وفي الخطابة، وفي صياغة الفكر والمحاضرات، وفي التلقي الواعي الرفيع.

شخصيته القياديّة وقيامه بمسؤولياته جعلت من تسهيل المسار الثقافي وتطويره ورعايته من أولى اهتماماته على مستويات تجاوزت المحليّة إلى المستوى العربي والعالمي. وحين تفتح صفحة المراجعة اليوم للمنجز الثقافي لهذه الشخصيّة تقابلك عناوين العمق، حرية الفكر، تقدير الإبداع والفكر، في إبداع واهتمامات ومسؤوليات خالد الفيصل.

حين تدلهم الأمور، ويتعب المدلجون يجدون خالد الفيصل ضوءًا ينير الطريق، في أواخر الثمانينات الميلادية حين اشتد الأوار على كلّ تفكير منفتح ومتجدد، وانكفأ الانفتاح قلقًا من التكفير والمصادرة، كان خالد الفيصل يفتح المسار، ويكسر الطوق بمحاضرته الشهيرة عن الحداثة في المنطقة الشرقية، وباستضافته في مهرجان أبها الثقافي في أوائل التسعينات الميلادية لندوة تناقش الحداثة، حضرها مباركًا الانفتاح والتجديد، أذكر في افتتاحه لمعرض الفن التشكيلي بقرية المفتاحة يقول: (كلما رأيت خطوة لمبدع سعودي كلَّما فخرت باني من أبناء هذا الشعب)، وكم كانت هذه الكلمة عونًا لي في الندوة التي عقدت لمناقشة كتاب كان يزدري المنجز الشعري في الحداثة لشعراء المملكة، حين لم يذكر ذلك الكتاب أي ميزة لشاعر سعودي، بل أوردهم في سياق الجلد والمساءلة.

حين حاصر الانغلاق الانفتاح، وحين أطل الإرهاب برأسه كان خالد الفيصل ضوءًا يشير إلى المنهج الخفي وضرورة اجتثاثه.

حين داهم العالم العربي مرضه السياسي في التشرذم والتبعية كان خالد الفيصل الفارس الغيور، والحكيم القائد يجمع العرب على وحدة الكلمة في الفكر، يجمع فكر العرب على مناقشة مشكلاتهم وسبل خروجهم من مآزقهم بعيدًا عن حدود السياسة ومنغلقاتها الضيقة.

جاء إلى إمارة منطقة مكة المكرمة محملاً بجلال الوحي، وعمق التاريخ، ومسؤولية المستقبل ففتح شعر العالم الأول في مكة وإليها منطلقًا.

استمع إلى جلال التاريخ في عمق عكاظ فجلاه وعيًا وحاضرًا يحتضن في وهاده عناوين الحضارة والإبداع، وتجليات الوعي، وفاعلية الإِنسان. أما إبداع خالد الفيصل فهو الإبداع الباحث عن الجمال في المختلف، وعن العمق في الوصول إلى ذائقة المتلقي بما يصون ما يقدمه عن دائرة العادي والمكرور.

أما الجائزة العالميّة التي يرعاها مع أسرته فقد كرّمت العلماء والمبدعين في خدمة الإِنسانية، وفي خدمة الإسلام.

هذا هو خالد الفيصل قامة إبداعية سامقة، ورجل قيادة، يؤمن بالوعي والفكر، ويقدر الحرية المسؤولة.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 450


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


عالي القرشي
تقييم
7.25/10 (72 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.